بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

الدخيل وفصول التحفيظ

طباعة مقالة

  0 574  

الدخيل وفصول التحفيظ





الدخيل وفصول التحفيظ

• فكرة القرار الذي أصدره معالي وزير التعليم د.عزام الدخيل بتفويض مدراء التعليم لفتح فصول تحفيظ القران الكريم في مدارس التعليم العام قد نال استحسان الكثير ، وعلى الأقل سأتحدث عن أسباب استحساني لهذا القرار في نقاط معدودة.

• أولا : هذا القرار يلبي احتياجات كثير من الناس ، فكما هو معروف أن مدارس تحفيظ القران الكريم توجد هنا وهناك بشكل قليل ويصعب على البعض تسجيل أبنائه فيها،لبعد المسافة، لعدم توفر النقل، لانشغال والده بعمله ، لعدم توفر السائق ، وأسباب أخرى. وبذلك هذا القرار سهل وسيسهل على الكثير ويحقق لهم رغباتهم.

• ثانيا: أيضا القرار ذاته سيسهل على المعلمين من مدارس تحفيظ القران الكريم على القرب من منازلهم أكثر وهو أمر إيجابي جدا

• ثالثا: القرار نتفاءل به في استحداث وظائف تعليمية جديدة وهو أمر مهم للحد من بطالة الخريجين.

• رابعا وهي النقطة الأهم : زيادة وارتفاع حصيلة الجودة في الحفظ والتحدث باللغة العربية بسهولة ووضوح دون أخطاء ، واللغة والدين هي مصدر اعتزاز لكل مجتمع وهي مصدر فخر للشعوب.

• بقيت نقطة اختلافي مع القرار بأنه في صدر وقت متأخر جدا ، فلو كان منذ وقت مبكر أو تنفيذه العام المقبل لكان ذلك أفضل وأكمل، وذلك لحصر المدارس الراغبة في فتح الفصول والعمل على توفير الكوادر والمستلزمات التعليمية كي تكون البداية قوية والتقليل أيضا من ضغط الكادر التعليمي بالحصص.

•• خارج النص••
الذين ينعقون من هذا القرار لأدري بماذا يشعرون؟
والأدهى والأمر من يقول أن فتح فصول تحفيظ القران في مدارس التعليم العام تخبطا وانحدار،أليس التخلي عن المبادئ الأصيلة وأستبدالها بأخرى تافهة تخلفا؟

 

 

 

 

بقلم :أ- ابراهيم الجحدلي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/238717.html

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com