بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

البرازيل لبداية قوية أمام بيرو وفنزويلا تتحدى كولومبيا

طباعة مقالة

  0 301  

البرازيل لبداية قوية أمام بيرو وفنزويلا تتحدى كولومبيا





فيفا

2579245_full-lnd

تفتتح البرازيل حملتها في مسابقة كوبا اميركا لمنتخبات اميركا الجنوبية المقامة في تشيلي بمواجهة البيرو على ملعب خيرمان بيكر في تيموكو غدا الاحد، في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة.

وتأتي مشاركة البرازيل بعد خسارتها المذلة في نصف نهائي المونديال امام المانيا 7-1 ثم مباراة المركز الثالث امام هولندا 3-0 على ارضها. لكن رجال المدرب كارلوس دونغا، الذي احرز لقب المونديال لاعبا في 1994، حققوا عشرة انتصارات متتالية منذ كأس العالم، بينها مواجهات ضد منتخبات كبيرة مثل الغريم الارجنتيني (2-0) وكولومبيا (1-0) وفرنسا (3-1) وتشيلي (1-0).

وبرغم ذلك لم يعبر دونغا عن رضاه من اداء سيليساو، لذا يأمل متابعة صحوته بقوة في النهائيات القارية امام البيرو بطلة 1939 و1975، باحثا عن تتويج تاسع بعد 1919 و1922 و1949 و1989 و1997 و1999 و2004 و2007.

ويعول دونغا على الهداف النادر نيمار (39 هدفا هذا الموسم) المنتشي من ثلاثية تاريخية مع برشلونة الاسباني، والى جانبه روبينيو وروبرتو فيرمينو والياس وفرناندينيو وكاسيميرو وفيليبي لويس وداني الفيش والحارس جيفرسون. ويغيب عن البرازيل المرشحة بقوة لاحراز اللقب مع الارجنتين، اوسكار وهولك ودييغو الفيش ولويز غوستافو ومارسيلو.

وبعد خيبة المدرب لويز فيليبي سكولاري، عاد المدرب دونغا في يوليو/ تموز الماضي ليستلم الفريق الذي قاده الى لقب 2007 على حساب غريمه الارجنتين 3-0. مرور دونغا السابق بين 2006 و2010 على رأس سيليساو اثار جدلا كبيرا حول اسلوبه الدفاعي غير المحبب في البلاد، فانتقد بشراسة من قبل الاعلام، بيد انه جلب لقب البطولة القارية على حساب الارجنتين 3-0 في 2007 وكأس القارات 2009.

من جهتها، تملك البيرو بعض الوجوه البارزة على غرار مانويل فارجاس والمخضرم كلاوديو بيتزارو ولوس ادفينكولا وجيفرسون فارفان وكارلوس زامبرانو. واستلم المدرب ريكاردو غاريكو مهامه في فبراير/ شباط الماضي، ويتعين على لاعبي “لوس اينكاس” ان يكونوا في قمة مستوياتهم لمواجهة البرازيل.

وقال بيتزارو: سمعت ان البرازيل لا تحقق بدايات قوية في النهائيات لكن يجب ان نبقى مستعدين. نحن هادئون والبرازيل مرشحة للتويج كالعادة. فريقهم قوي جدا”. والمح المدرب جاريكا (57 عاما) انه قد يفوض احد اللاعبين مهمة مراقبة نيمار فرديا، وكشف عن تعافي هداف النسخة الماضية باولو جيريرو من اصابة في كاحله.

وفي المباراة الثانية، تبدو كولومبيا مرشحة لتخطي فنزويلا بعد مشوارها الرائع الصيف الماضي في كأس العالم 2014، وتحققها افضل نتيجة في تاريخها ببلوغ ربع النهائي.

وتضم تشكيلة المدرب الارجنتيني خوسيه بيكرمان صانع اللعب الرائع خاميس رودريجيز والمهاجم راداميل فالكاو الذي عاش موسما صعبا مع مانشستر يونايتد الانجليزي، وجاكسون مارتينيز المتجه من بورتو البرتغالي الى ميلان الايطالي وكارلوس باكا وخوان كوادرادو، فيما انسحب لاعب وسط انتر ميلان الايطالي فريدي غوارين بسبب الاصابة.

وتوجت كولومبيا باللقب مرة يتيمة في 2001 وحلت وصيفة في 1975، فيما اكتفت فنزويلا بمركز رابع في 2011. ولطالما اعتبرت فنزويلا من اضعف المنتخبات في جنوب القارة، لكنها بلغت ربع النهائي لدى استضافتها النهائيات في 2007 وتطورت بعد اربع سنوات عندما بلغت المربع الاخير.

وعانت فنزويلا من خسارة واحدة في اخر خمس مباريات امام كولومبيا اذ فازت ثلاث مرات عل جارتها في شمال اميركا الجنوبية. وسيلتقي المنتخبان لاول مرة في كوبا اميركا منذ 11 سنة، اذ فازت كولومبيا في اخر مباراتين في النهائيات من دون ان تتلقى اي هدف. وبشكل عام فاز كل منتخب 6 مرات وتعادلا 4 مرات في 16 مواجهة.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/234249.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com