بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

إنهاء دراسات إنشاء جسر الملك حمد الشهر الجاري

طباعة مقالة

  0 217  

إنهاء دراسات إنشاء جسر الملك حمد الشهر الجاري





مكة الآن - متابعات:-

توقع كمال بن أحمد؛ وزير النقل البحريني، أن تنتهي الدراسات الخاصة بإنشاء جسر الملك حمد الرابط بين السعودية والبحرين، خلال شهر حزيران (يونيو) الجاري.

وقال الوزير إنه كان يفترض أن تنتهي تلك الدراسات في شهر أيار (مايو) الماضي، لكنها تأخرت لبعض المراجعات من قبل الشركة الاستشارية وجسر الملك فهد ووزارات النقل في الجانبين البحريني والسعودي، موضحا أن الدارسات هي من ستحدد أفضل الطرق واليات التنفيذ والخيارات المتاحة.

وبين أنه على ضوء ذلك، سيتم الاجتماع بين مسؤولي البلدين في وزارتي النقل وعرض الدراسات على وزارتي المالية في البلدين لاعتماد تنفيذ، لافتا إلى أن دور القطاع الخاص ضروري ومهم لتنفيذ ذلك المشروع الضخم.

وأوضح أن هناك ربطا بين دول مجلس التعاون للنقل مع اختلاف درجاته، مستدلا على ذلك بالربط بين البحرين والسعودي سواء كان بريا أو جويا، علاوة على جسر الملك فهد الذي يربط بين دول المجلس.

وعلى مستوى الربط الجوي، أشار إلى وجود طيران الخليج الذي يملك خطوطا جوية للدمام والرياض وجدة والمدينة، متوقعا تدشين خطوط بريه وجوية أخرى بين الدول الخليجية مماثلة لبعض الدول مع اختلاف درجات الربط.

وأشار إلى إدارات الجمارك في الجانبين السعودي والبحريني، تقوم بمجهودات للحد من ازدحام الشاحنات التجارية، وتكدسها على جسر الملك فهد، مبينا أنه سيتم في القريب العاجل إيجاد حلول ملموسة للتقليل من تلك الإشكالية، التي سترتبط بجمارك البلدين.

وكان مجلس إدارة المؤسسة العامة لجسر الملك فهد، قد بحث عدد من الموضوعات المدرجة على جدول أعماله التي تهدف إلى تطوير وتحسين مناطق الإجراءات بالجانبين السعودي والبحريني من جسر الملك فهد الذي يربط بين البلدين “السعودية والبحرين”، خلال اجتماعه السبعين الذي عقد أمس، برئاسة صالح بن منيع الخليوي رئيس مجلس الإدارة مدير عام الجمارك السعودية، وبحضور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة نائب رئيس مجلس الإدارة رئيس الجمارك البحرينية، والأعضاء من الجانبين السعودي والبحريني.

ومن أهمها الموضوعات التي جرى طرحها، متابعة سير العمل في المشاريع الجاري تنفيذها في الجانبين، وحث الإدارة التنفيذية على متابعة المقاولين والاستشاريين لتسلم المشاريع في الأوقات المحددة، فيما أقر مجلس الإدارة منح نسبة 15 في المائة من الراتب الأساسي كبدل طبيعة عمل لموظفي الأمن والسلامة بالمؤسسة.

وفي نهاية الاجتماع، حث المجلس إدارة المؤسسة العامة لجسر الملك فهد على الاستمرار في السعي إلى مواكبة التطويرات في الخدمات، ومواصلة التنسيق فيما بين الإدارات العاملة في جسر الملك فهد لتيسير إجراءات السفر بما ينعكس أثره في انسيابية حركة النقل والتنقل بين البلدين.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/232832.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com