بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

مهمة صعبة للنصر الإماراتي وسهلة نظريا للريان القطري

طباعة مقالة

  0 233  

مهمة صعبة للنصر الإماراتي وسهلة نظريا للريان القطري





fifa

2601252_full-lnd

ستكون مهمة النصر الإماراتي صعبة في استكمال حملة الدفاع عن لقبه والتأهل إلى النهائي عندما يحل ضيفا على مواطنه الشباب الثلاثاء في إياب نصف نهائي بطولة الأندية الخليجية الثلاثين.

وحقق النصر نتيجة مخيبة ذهابا بعد تعادله في أرضه مع الشباب 1-1، ويتوجب عليه الفوز بأي نتيجة للتأهل إلى النهائي ومحاولة الدفاع عن اللقب الذي أحرزه الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه على حساب صحم العماني 2-1. وتكمن صعوبة مهمة النصر أن مضيفه في أفضل أحواله الفنية حاليا، وهو أكد ذلك بتخطيه الإمارات 5-2 الجمعة الماضي في ثمن نهائي مسابقة الكأس المحلية.

وقدم الشباب الذي سبق له أن نال اللقب عامي 1992 و2011، عرضا هجوميا مميزا أمام الإمارات وسجل خماسية منها هدفان للتشيلي كارلوس فيلانويفا وهدف للبرازيلي ادجار برونو والمولدوفي لوفانور هنريكي . وسيكون هذا الثلاثي إضافة إلى الأوزبكستاني عزيز بيك حيدروف وحسن إبراهيم وداوود علي ومحمد مرزوق نقطة الثقل في تشكيلة الشباب التي يقودها المدرب البرازيلي كايو جونيور.

في المقابل، يتعين على النصر الذي تجاوز الشارقة بصعوبة بالغة بعد التمديد 1-0 الجمعة أيضا في الكأس، أن يستعيد مستواه الذي بدا عليه بداية الموسم في حال أراد تخطي عقبة الشباب الثلاثاء. وتراجع مستوى النصر في الفترة الأخيرة بعد بداية موسم مميزة أحرز خلالها كأس الرابطة. وجاء تراجع النصر بسبب الهبوط الحاد في أداء الرباعي الأجنبي السنغالي إبراهيما توريه والأسباني بابلو هرنانديز والأسترالي بيرت هولمان والبرازيلي رينان جارسيا.

وفي الدوحة، يحتاج الريان إلى الفوز على ضيفه السيب العماني ليتأهل إلى المباراة النهائية والاقتراب من الفوز باللقب للمرة الأولى. وانتهي لقاء الذهاب في مسقط بالتعادل السلبي، ويملك الفريق القطري حظوظا كبيرة خاصة أن صفوفه مكتملة بوجود جميع لاعبيه الأساسيين وعلى رأسهم البرازيلي رودريجو تاباتا والكرواتي ماركو ديفيتش هداف الفريق.

ويعتبر الريان في حالة فنية ومعنوية جيدة بعد فوزه بلقب بطل الدرجة الثانية من دون أي خسارة خلال موسم كامل والعودة بالتالي إلى مكانه الطبيعي في الدرجة الأولى. وعلى الطرف الآخر، لم يستطع السيب الذي قدم عرضا مرضيا أمام الريان في الذهاب، البقاء في دوري الدرجة الأولى العماني وتأكد هبوطه رسميا بتعادله مع صحار 0-0 السبت في المرحلة الخامسة والعشرين قبل مرحلة من نهاية البطولة.

وفوز الريان على السيب الثلاثاء يؤهله لخوض المباراة النهائية في الدوحة في 27 الحالي مع المتأهل من الشباب النصر.

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/230886.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com