بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

ثلاثون مختصاً بالصلح والخدمة الاجتماعية  في العدل

طباعة مقالة

  0 293  

يناقشون فهم أنماط الشخصية ويستعرضون كيفية التعامل مع الحالات الاجتماعية والنفسية

ثلاثون مختصاً بالصلح والخدمة الاجتماعية في العدل





مكة الآن - الرياض

 

  ناقش ثلاثون مختصاُ من العاملين بمكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية بالمحاكم ممن شاركوا ضمن البرنامج التدريبي تأهيل العاملين بمكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية بالدوائر الشرعية التعريف  بالسمات الواجب توفرها بموظف الخدمة الاجتماعية وإجراءات العمل بالمكاتب  وإيضاح أهم الأدوار المهنية التي يضطلع بها الأخصائي الاجتماعي في المجال العدلي،  وعرض بعض التطبيقات العملية على التعامل مع الحالات التي يتوقع أن يعمل معها الأخصائي الاجتماعي التي ترد للمحاكم وتحتاج إلى التدخل المهني المباشر معها. واستعرض المشاركون في البرنامج  مهارات  التعامل  بالمجال العدلي ودراسة الحالة التي تحتوي على فهم أنماط الشخصية وطرق التعامل معها ومعرفة خصائص وسمات موظفي المحاكم وأيضا دراسة الحالة الاجتماعية والنفسية  . كما تدرب المشاركون على فن التعامل مع المشكلات الإجتماعية وطرق التعامل معها وفهم خصائص كلاً من المرأة والرجل ومراحل الحياة الأسرية والأزمات المصاحبة لكل مرحلة مهارات المقابلات في دراسة تلك الحالات التي ترد إليهم .

هذا وعقدت وزارة العدل هذا البرنامج التدريبي والتأهيلي لمدة ثلاثة أيام  لتدريب العاملين بمكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية بالمحاكم الشرعية  والذي يستهدف تزويد الباحثين الاجتماعيين العاملين بالمحاكم بالإجراءات التنظيمية والمهارات المهنية في كيفية التعامل مع القضايا التي يتم مباشرتها وخاصة التي تتعلق بقضايا الأحوال الشخصية .

من جهته صرح الأمين العام لمركز المصالحة بوزارة العدل الشيخ عبدالعزيز بن ناصر الزيد ضمن إختتامه برنامج تأهيل العاملين بمكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية اليوم بأهمية تطوير مهارات العاملين بمكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية  بالمحاكم في كيفية التعامل مع الحالات والقضايا الاجتماعية بما يحقق تقديم المساعدة والعون للمراجعين والمراجعات لمكاتب الخدمة الإجتماعية .  مشيراً  إلى أهمية وجود الأخصائيين الاجتماعيين المختصين في المجال الاجتماعي من ضمن ما يعرف بمعاوني القضاة نظرا لما يتوافر لديهم من المعرفة والخبرة بالمشكلات الاجتماعية وكيفيه التعامل المباشر معها لاسيما في قضايا النزاعات الزوجية والمشكلات الأسرية .

وأكد أمين عام مركز المصالحة على  أهمية البرامج التدريبية للعاملين في مكاتب المصالحة والخدمة الاجتماعية وذلك لما تساهم فيه من تطوير قدرات ومهارات العاملين في هذه المكاتب . مشيداً  بالمستوى المتقدم للمشاركين في البرنامج من منسوبي مكاتب الصلح ومنسوبي مكاتب الخدمة الاجتماعية .

 وقدم الشيخ الزيد شكره وتقديره لمعالي وزير العدل الدكتور وليد بن محمد الصمعاني على اهتمامه الشخصي بتعزيز البرامج الاجتماعية في الوزارة  موضحا أن الاهتمام بمثل هذه البرامج ينعكس ايجابا على مستوى المختصين في العمل الاجتماعي ويحقق تطلعات كافة المسؤولين في الوزارة في تفعيل البرامج الإجتماعية والأسرية وتعزيز مفهوم المسؤولية الإجتماعية للوزارة .

 2 3

 

 

 

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/229039.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com