بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

معالي مدير الجامعة يفتتح الملتقى الرابع للأبداع وريادة الاعمال 2015

طباعة مقالة

  0 444  

معالي مدير الجامعة يفتتح الملتقى الرابع للأبداع وريادة الاعمال 2015





مكة الان-يوسف حافظ

 

افتتح معالي مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس اليوم الأربعاء  فعاليات الملتقى الرابع للإبداع وريادة الأعمال 2015م الذي نظمته جامعة أم القرى ممثلة في وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي  ومعهد الابداع وريادة الاعمال  خلال الفترة من 10 –11رجب  1436هـ، وذلك بحضور وكلاء الجامعة وعمداء الكليات وبمشاركة نخبة من الخبراء والمهتمين بالإبداع وريادة الأعمال وعدد من رواد الاعمال والمسؤولين بالقطاعين العام والخاص وذلك بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بالمدينة الجامعية بالعابدية

وقد بدئ  الحفل الخطابي الذي أقيم بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم .

بعد ذلك تحدث عميد معهد الابداع وريادة الاعمال الدكتور فواز سعد في كلمة أكد فيها عن تنوع محتوى الملتقى سنوياً وفق التحديات التي تواجهها الجامعات السعودية في الابتكار ورياد الاعمال مشيراً إلى أن المعهد ينظم هذا الملتقى للمرة الرابعة لافتاً أنه  عمل خلال الثلاث السنوات الماضية على تكريس فكر الإبداع وريادة والأعمال لدى الشباب والشابات المبدعين من خلال التقائهم بالمبدعين والاستماع إلى تجاربهم وعرض أفكارهم في مجالات الإبداع والابتكار وريادة الأعمال .

وأضاف الدكتور فواز سعد أنه  تم  اعتماد منهجي الابداع 101 وريادة الاعمال 101 ضمن الخطة الدراسية للطلاب في العام الدراسي المقبل كمقرر اختياري مستعرضاً دور ادارة الملكية الفكرية وكيفية تسجيل براءات الاختراع للمخترعين والمبدعين.كما تحدث عن تعاريف ومفاهيم الملتقى مؤكدا بانه بلغ عدد المسجلين بالملتقى وشباب الابداع وريادة الأعمال بأجمالي وصل 5400 شخص من مختلف مناطق المملكة .

لافتا الى ان قبل 3 أشهر احتفلت الجامعة بـ 100 براءة اختراع ونعلن اليوم أن مكتب ادارة الملكية الفكرية خلال الفترة الماضية سجل 80 براءة اختراع بذلك يكون مكتب ادارة الملكية الفكرية بجامعة أم القرى سجل 180 براءة خلال الفترة الماضية .

اثر ذلك شاهد المشاركين والحضور فلماً وثائقياً عن انجازات وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي ومعهد الإبداع وريادة الاعمال.

إلى ذلك أعلن وكيل الجامعة الاعمال والابداع المعرفي الدكتور نبيل بن عبدالقادر كوشك” خلال كلمة له عن تخصيص 50 مليون ريال لدعم الطلاب المبدعين والمخترعين لنمذجة ودعم ابتكاراتهم ومشاريعهم كما أعلن عن إقرار مجلس شركة وادي مكة للتقنية بتأسيس شركة الابتكار وريادة الاعمال

وقال كوشك إن الجامعة شرعت في تنفيذ وتشيد أعمال وادي مكة للتقنية اضافة إلى مصادقة معالي مدير الجامعة على قرار مجلس معهد الابداع وريادة الاعمال لأعتماد جائزة الابتكار وريادة الاعمال في مجالي الابتكار وريادة الاعمال بمبلغ 50 ألف ريال لنشر ثقافة الابداع وريادة الاعمال

وأفاد أن تسجيل براءات الاختراع  بدأت من الصفر الى أكثر من 1000 براءة اختراع وهذا الهدف القادم وهوا المساهمة في تنمية المجتمع المعرفي تم تفعيل شراكة  القطاع الخاص والصناعة من أجل تحقيق التحول التجاري لبراءة الاختراع ،مشيراً إلى أن الهدف من هذا الملتقى عرض تجارب رواد الاعمال من فئة الشباب السعودي الذي نجح في أن يكون مؤسسات تجارية قائمة على افكار ابداعية بدل التنظير ،مبيناً إلى أن الملتقى أتاح  فرص الالتقاء بين القطاع الخاص والقطاعات الحكومي برواد الاعمال والمخترعين

 

ثم تحدث معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس في كلمته بهذه المناسبة  قائلا: ان هذا الملتقى حين أتت فكرته قبل أربع سنوات كان هاجسُ الجامعةِ أن تتمكّنَ من إيجادِ رابطٍ قويٍّ حقيقيٍّ بين ثلاثة أركانٍ: الشابِّ السعوديِّ المبدعِ، والشركاتِ المنتجةِ، واحتياجات سوق العمل، بغرضِ تحقيقِ رؤيةِ القيادةِ الرشيدةِ في الاستثمارِ الأمثلِ للمواردِ البشريةِ وتعزيزِ اقتصادِ المعرفةِ.

وأكد  أنِ الجامعةُ سلكت عدة طرق استراتيجية لتحقيقِ هذا الهدفِ بتثبيتُ حقوقِ المبدعين والمخترعينَ من خلال تسجيل براءاتِ اختراعاتِهم ،و إيجادُ حاضناتِ الأعمال ومسرِّعاتِها التي تعين على تحويلِ الفكرةِ إلى منتَجٍ ،و عقد اللقاءاتِ المستمرةِ التي تصلُ بين السابقِ واللاحقِ، وبين المبتكرِ والمنتجِ، وبين المنتجِ والسوقِ، وبين محاضنِ الابتكارِ وحاجياتِ المجتمعِ ،و ويشكل هذا الملتقى أحد أبرزِ معالم الاستراتيجيةِ

وقال معالي مدير الجامعة أنه في هذه الدورةِ من الملتقى نستهدفُ بشكلٍ خاصٍّ بناءَ جسور التواصل بين الجامعات وسوق العمل ، واستجلاءَ وجهة نظر القطاع الخاص في العلاقة بينهم وبين الجامعات، وبحثَ العلاقة التكاملية بين رواد الأعمال والجامعاتِ، وذلك من خلالِ حضورِ الأطرافِ المعنيةِ، وشفافيةِ الطرحِ، وجديةِ التناولِ ، مشيراً إلى إنّ كل هذا العبءِ الذي تحملُهُ الجامعةُ في هذا الاتجاهِ هو إيمانٌ منها بأنّ على الجامعاتِ أنْ تتجاوزَ  وظيفةَ التلقينِ إلى وظيفتَي: التكوينِ والتمكينِ لافتاً إلى إن الآمالَ كبيرةٌ والطموحاتِ عريضةٌ ، وعسى أن تكونوا في هذا الملتقى نواةَ إنجازٍ، وبذرةَ نجاحٍ نفخرُ به قريبا ..بعدها انطلقت فعاليات الملتقى بجلستين علمية وحلقة نقاش

unnamed (1) unnamed (2) unnamed (3) unnamed (4) unnamed (5) unnamed (42)

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/228639.html

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com