بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

الفصل الأول من دربي مدريد ينتهي سلبا

طباعة مقالة

  0 321  

الفصل الأول من دربي مدريد ينتهي سلبا





fifa

2590691_full-lnd

سيطر التعادل السلبي على الفصل الأول من دربي العاصمة الأسبانية مدريد بين أتلتيكو الوصيف وضيفه ريال حامل اللقب أمس الثلاثاء في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا. وتقام مباراة الإياب في 22 الحالي.  على ملعب فيسنتي كالديرون وأمام نحو 54 ألف متفرج، فاحت رائحة الثأر بعد أن توج ريال مدريد في الموسم الماضي بلقبه الأول منذ 2002 والعاشر في تاريخه الأسطوري بفوزه على جاره 4-1 في المباراة النهائية. وتميل الكفة لمصلحة أتلتيكو هذا الموسم إذ فاز على منافسه أربع مرات وتعادل ثلاث مرات في المباريات السبع التي جمعت الفريقين.  دفع الأرجنتيني دييجو سيموني مدرب أتلتيكو مدريد بالمهاجم الكرواتي ماريو مانزوكيتش العائد من إصابة في الكاحل أبعدته عن المباراتين السابقتين في الدوري الأسباني إلى جانب الفرنسي أنطوان جريزمان في خط المقدمة.  أما الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد فاعتمد في الهجوم كالعادة على الثلاثي البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة والويلزي جاريث بايل. كما عاد إلى النادي الملكي الكولومبي جيمس رودريجيز والألماني توني كروس بعد غيابهما عن مباراة الدوري السبت ضد إيبار (3-0) بسبب الإيقاف.  بدأ ريال مدريد المباراة بقوة وسنحت له أكثر من فرصة للتسجيل في الدقائق الأولى لكن الحارس السلوفيني يان اوبلاك كان نجم الشوط الأول وحال دون اهتزاز شباكه. وأوبلاك هو بديل ميجيل انخيل مورينا المصاب. كانت المحاولة الأولى للريال بكرة من دانييل كاربخال بين يدي أوبلاك في الدقيقة الثانية. ثم خطف بايل كرة وانطلق بها قبل أن يسددها من داخل المنطقة إلا أن أوبلاك أبعدها ببراعة بعد دقيقتين.  وتدخل أوبلاك مجددا للتصدي لكرة قوية من ركلة حرة لرونالدو (9). بقيت الأفضلية للضيوف برغم تراجع خطورة المحاولات حتى الدقيقة الثانية والثلاثين التي أطلق فيها بايل كرة قوية بيسراه كان لها أوبلاك أيضا بالمرصاد قبل أن يبعدها الدفاع، وعاد الحارس وتألق مرة جديدة لالتقاط كرة جميلة من الكولومبي جيمس رودريجيز بعد أربع دقائق.  وحملت الدقيقة التالية أخطر فرص أصحاب الأرض وأندرها في هذا الشوط وجاءت إثر هفوة دفاعية لريال حيث وصلت كرة إلى جريزمان فحضرها لنفسه وسددها ضعيفة في متناول الحارس إيكر كاسياس.  وانطلق ريال بهجمة سريعة تنقلت الكرة على إثرها بين أكثر من لاعب إلى أن حضرها البرازيلي مارسيلو إلى الكرواتي لوكا مودريتش فأطلقها قوية علت العارضة بقليل (39). وحرم أوبلاك رودريجيز من فرصة افتتاح التسجيل بإبعاد كرة من الجهة اليسرى قبل أقل من دقيقتين من نهاية الشوط.  غلبت على الشوط الثاني الخشونة من الطرفين، لكن أتلتيكو حاول التقدم للحد من سيطرة غريمه كما كان الحال في الأول. سنحت فرصة مبكرة لأتلتيكو حين مرر خوان فران كرة من الجهة اليمنى إلى التركي اردا توران الذي أكملها برأسه قريبة جدا من القائم الأيسر (49). كثرت الاحتكاكات والنقاشات مع الحكم وقلت الفرص الجدية على المرميين.  حاول أتلتيكو الضغط في ثلث الساعة الأخير أملا باقتناص هدف الفوز، وكانت له فرص عدة منها كرة للأوروجوياني دييجو جودين كرة من مسافة قريبة فوق المرمى (71). وشهدت الدقائق الأخيرة خطورة لافتة لصاحب الأرض الذي كان قريبا من التسجيل لكن النتيجة لم تتغير حتى صافرة الحكم النهائية.

13771_10150821654709953_8462512912388279167_n 1505309_10150821654609953_4843454965027009673_n 1509661_10150821654584953_5902254273659223986_n 10176126_10150821654629953_5559464470307485810_n 10426079_10150821654249953_8378620971771502395_n 10653689_10150821654464953_358543890150128176_n 11008451_10150821653934953_1612508772482948893_n 11046893_10150821654334953_1832881720745298689_n 11057738_10150821654434953_2771910108471857005_n 11061265_10150821654444953_1896451569641734558_n 11071945_10150821654114953_6762830206194631114_n 11133949_10150821653959953_7375050926774454600_n 11143391_10150821654184953_3367702387259891515_n 11147080_10150821654739953_8167964781960717844_n 11150497_10150821654364953_12457255409781411_n 11150542_10150821655074953_2610022329496217992_n 11156303_10150821653954953_5725938581840811196_n

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/226784.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com