بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

جدة تحتضن الثلاثاء المقبل أول وأكبر ماراثون دولي بالمملكة

طباعة مقالة

  0 513  

المؤتمر الصحفي لماراثون جدة موبايلي يكشف عن مسار جديد العام المقبل

جدة تحتضن الثلاثاء المقبل أول وأكبر ماراثون دولي بالمملكة





مكة الان-ايمن فارس

 

بمشاركة وسائل الإعلام واللجان المنظمة والشركاء والداعمين كشف المؤتمر الصحفي الذي عقدته جمعية البر بجدة ضمن استعداداتها لماراثون جدة موبايلي 2015 عن اعتماد ماراثونها السنوي والذي سيقام الثلاثاء المقبل 2 رجب 1436هـ (21 أبريل 2015م) على امتداد كورنيش أبحر الشمالية والجنوبية، ليكون أول وأكبر ماراثون دولي يقام بالمملكة برعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة وبإشراف ومشاركة الرئاسة العامة لرعاية الشباب والاتحاد العربي السعودي لألعاب القوى.

وكشف المؤتمر الصحفي بأن الماراثون الذي يقام هذا العام في دورته الـ 12 على التوالي شهد زيادة حجم الجوائز لمسار “مازدا” لذوي الاحتياجات الخاصة للكراسي المتحركة ومسافته 3 كيلومتر وتشمل جوائز للمراكز العشرة الأولى وجائزة عينية لكل مشارك، إلى جانب جوائز مالية وعينية للمراكز الـ15 الأولى والجوائز المخصصة للسعوديين الأوائل في مسار “نسما” لفئة 18 عاماً وما دون ويشمل كافة طلاب مدارس جدة للمرحلتين المتوسطة والثانوية ومسافته 6 كيلومتر، إلى جانب جوائز مالية وعينية للمراكز الـ15 الأولى والجوائز المخصصة للسعوديين الأوائل في مسار “موبايلي” ومسافته 21 كيلومتر لفئة العموم والمحترفين.

وخلال كلمته كشف الأستاذ عبدالله بن سالم باخشب عضو مجلس إدارة جمعية البر بجدة رئيس اللجنة المنظمة لماراثون جدة موبايلي عن مسار جديد باسم مسار “المرح” سيتم تدشينه العام المقبل لمسافة 4 أو 5 كيلومتر والذي يستهدف مختلف الشرائح.

واستعرض باخشب اعتماد استخدام الشرائح الالكترونية (مايكرو شيب) للمشاركين في مسار العموم والمحترفين ومسار 18 عاماً ومادون، مبيناً بأن كل مشارك يحمل شريحة يتم عبره قراءة بيانات المتسابق ومتابعته وتحديد مركزه في الماراثون بما يتناسب مع قواعد ومواصفات الإتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF)، وذلك بعد أن أثبت النظام التقني نجاحه الأعوام الماضية.

وأعرب باخشب عن سعادته بأن يكون ماراثون جدة موبايلي والذي سيقام للعام الثاني عشر على التوالي الحدث الرياضي الأكثر حضوراً في جدة عروس البحر الأحمر، مبيناً بأن الماراثون يُعتبر أحد أبرز الأنشطة الموسمية للجمعية التي تتبناه ضمن سعيها لتطوير مسيرة العمل الخيري وتحقيق عوائد مجزية تخصص لرعاية الأبناء والأسر الفقيرة.

وأضاف باخشب بأن هذا الماراثون السنوي هو أحد أبرز المبادرات الاجتماعية الخيرية على مستوى المنطقة بشكل خاص والمملكة بشكل عام، مشيراً إلى أن الجمعية تلامس من خلاله اهتمامات شريحة كبيرة من أبناء المجتمع وفئاته المختلفة وهم الشباب الأصحاء وذوي الاحتياجات الخاصة بكافة فئاتهم العمرية.

وقدم باخشب شكره لصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة رئيس اللجنة العليا للماراثون لحرصه الدائم على إظهار الماراثون بالصورة المتميزة، كما أشكر جميع أعضاء اللجنة العليا للماراثون، وشركاء النجاح شركة اتحاد اتصالات “موبايلي” الشريك الرسمي، والراعي الماسي مجموعة نسما القابضة، والشريك الصحي شركة النهدي الطبية، والرعاة الذهبيين شركة الحاج حسين علي رضا وشركاه المحدودة “مازدا”، وأسواق البحر الأحمر “رد سي مول”، وكابلات بحرة، والرعاة الفضيين عبدالخالق سعيد وتايقر بام ومطاعم الطازج لحرصهم على تفعيل شراكتهم مع القطاع الخيري والتطوعي الذي يعكس صورة مشجعة للقطاع الخاص لتفعيل برامج المسؤولية الاجتماعية التي تلامس جميع فئات مجتمعنا الغالي، كما شكر جميع الإعلاميين والإعلاميات بوسائط الإعلام المرئي والمسموع والمطبوع والإلكتروني لدعمهم وتواصلهم مع الجمعية وإبراز أنشطتها وبرامجها المختلفة.

واستعرض باخشب استعدادات الجهات المشاركة وهي أمانة محافظة جدة والإدارة العامة للتعليم بجدة ووزارة الثقافة والإعلام وهيئة الهلال الأحمر السعودي وشرطة محافظة جدة وإدارة مرور محافظة جدة، إلى جانب الإعلان عن استعدادات كافة اللجان المنظمة للماراثون، كما أشار إلى معرض الصحة والرياضة والذي يُقام بالتزامن مع الماراثون بمشاركة المستشفيات والأندية الرياضية والصحية والمنشآت المتخصصة في الصحة والرياضة.

وخلال المؤتمر ألقى الأستاذ محمد إقبال علوي الرئيس التنفيذي لشركة أسواق البحر الأحمر كلمة رحب خلالها بالحضور والمشاركين في المؤتمر، وتناول أهمية الشراكة بين القطاع الخيري والخاص في مثل هذه المبادرات المتميزة التي يستفيد منها المجتمع، وتفعيل برامج المسؤولية الاجتماعية التي تلامس جميع فئات مجتمعنا الغالي.

وبين علوي بأن ماراثون جدة موبايلي أصبح حدثاً يتطلع إليه الشباب والناشئون في مدينة جدة وينتظرونه كل عام حيث يجدون فيه متنفساً لهم ووسيلة لاستثمار قواهم البدنية في أوجه الخير والمنفعة إلى جانب دعم برامج وأنشطة جمعية البر بجدة والموجهة لأيتام وفقراء جدة ورسم مستقبل أكثر إشراقة لهم، مشيراً إلى أن الماراثون أصبح حافلاً بالعطاء ومليء بالتحدي والإثارة ورسالة واضحة لأن تكون الرياضة جزء من حياتنا اليومية للمحافظة على صحة الجسم ولياقته

ثم استعرض الأستاذ محمد البلوي المدير العام التنفيذي للاتصال المؤسسي والعلاقات العامة بشركة اتحاد اتصالات موبايلي حرص موبايلي على شراكتها مع جمعية البر بجدة عبر هذا الماراثون والتي امتدت للعام الثامن على التوالي، مبيناً بأن موبايلي تحرص على شراكتها مع الجمعية لرعاية الماراثون إيماناً منها بأهداف الماراثون السامية والتي من شأنها أن تحقق عوائد مادية جيدة تساعد الجمعية على القيام بأعمالها الخيرية تجاه فئات عزيزة على المجتمع وتفعيلاً للمسؤولية الاجتماعية تجاه الوطن المعطاء.

وأكد البلوي بأن وصول الماراثون إلى عامه الثاني عشر يعتبر دليلاً على المجهودات المبذولة من الجهات الحكومية المشاركة والقطاع الخاص الذي أضحى شريكاً فعالاً في جميع الأنشطة الرياضية والاجتماعية ليكون يد عون لتوجهات قيادتنا الحكيمة.

ثم قدم الأستاذ سعيد آل مشرف مدير المسؤولية الاجتماعية بمجموعة نسما القابضة كلمة استعرض فيها أهمية الماراثون والتطورات والنجاحات المتتالية التي حققها بفضل من الله تعالى، معرباً عن سعادته بالمشاركة في هذا العرس الرياضي الكبير ودعم ما يخدم الشباب والمجتمع، مؤكداً أن الماراثون يشهد عاماً بعد عام العديد من النجاحات المتتالية والتي تدفع به إلى العالمية.

ونوه آل مشرف بأهمية الماراثون والذي أصبح أحد أكبر التظاهرات الرياضية في المملكة والتي تعود بالنفع على الفرد والمجتمع من خلال نشر ثقافة العقل السليم في الجسم السليم والتوعية لممارسة الرياضة.

يذكر بأن ماراثون جدة موبايلي الذي تنظمه جمعية البر بجدة حقق طيلة الإحدى عشر عاماً السابقة العديد من النجاحات المتتالية التي مكنته من الحصول على ثقة المجتمع بصفة عامة والرياضيين بصفة خاصة.

2015 -1 2015 -2 2015 -3

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/226682.html

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
التبرع بالدم
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com