بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

لا مصالحة مع الارهاب

طباعة مقالة

  0 553  

لا مصالحة مع الارهاب





الحديث عن الإرهاب لا تختصره العبارات ولا تستوعبه المدونات، ساحق لبياض القلوب ، وماحق لطيب الأنفس مغاير للفطرة ، ومغير للخلق والفضيلة.
إنتحار للشعوب وفناء للأجيال، وداء خطر بدأت ملامح وجهه القبيح تغزو الكرة الأرضية ، لا يرحم شيخا هرما ولاشابا يافعا ولا يعترف بالأعمار ، وليس في قاموسه حفظ لكرامةالاطفال ولاانسانية النساء .
نصب خيامه في أراضي اليمن السعيد وحلت رحال شره بأيدي الحوثيين وميليشيات الشاويش المخلوع صالح. فعاثوا فيه قتلا وسفكا لتتغير معالم تلك السعادة إلى تعس وتخريب ودمارا
ولا غرابة أن يكون للحوثيين ومن يعينهم ويساندهم مع الإرهاب تجارب وجولات مارسوها ميدانيا وواقعيا على ارض اليمن ليجعلوا منه مسرحا لإرهابهم ، وحلبة صراعات تضرج الأبرياء بالدماء عليها بسببهم ،ومن يستغرب منهم ما يحدث من دمار لليمن بسبب همجيتهم وارهابهم المستورد من أسيادهم في إيران فما عليه قبل التعجب والتساؤل سوى العود لقراءة العنوان .
فعندما خسر الرهان الحوثيون وهوت الرؤية الإيرانية التي كانوا يريدونها إستراتيجية إرهاب وضغط على العالم العربي وكذا شريكهم الشاويش المخلوع على عبدالله صالح وخابت ظنونهم واضمحلت آمالهم وانتحرت على أيدي الحزم أحلامهم وتعرت للعالم أهدافهم. عند ذلك ايقنوا أنه لا حلول إلا التمادي في الغطرسة والإستمرار في الغى والطغيان وإيصال اليمن بشعبه ومقدراته إلى الهاوية ولسان حالهم النجاة لنا وأبرياء اليمن للطوفان.

بقلم /أ-عبدالعزيز الحارثي

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/226617.html

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن
Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com