بترخيص من وزارة الثقافة والإعلام

«

»

وكيل جامعة أم القرى يفتتح ندوة “مفهوم الزواج الصحي”

طباعة مقالة

  0 2429  

وكيل جامعة أم القرى يفتتح ندوة “مفهوم الزواج الصحي”





مكة الآن - يوسف حافظ

 

 

أفتتح وكيل جامعة ام القرى الدكتور ياسر بن سليمان شوشو الندوة العلمية التي نظمها المركز الطبي الجامعي بجامعة أم القرى بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة تحت عنوان ” مفهوم الزواج الصحي ” بحضور مساعد مدير الشؤون الصحية للخدمات العلاجية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري والمشرف على المركز الطبي الجامعي الدكتور نعيم فوزي قستي والمشاركين في الندوة وذلك بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية المساندة بالمدينة الجامعية في العابدية . وقد بدأ الحفل الخطابي الذي أقيم بهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم، ثم القى المشرف على المركز الطبي الجامعي الدكتور نعيم قستي كلمة أوضح فيها أن ندوة ” الزواج الصحي ” تهدف إلى رفع مستوى الوعي التثقيفي والصحي حول أهمية الفحص ما قبل الزواج وبيان الأضرار الطبية والاجتماعية الناجمة عن عدم اتباع المشورة الطبية في هذا الجانب، وتعزيز التعاون بين مختلف القطاعات الصحية والاجتماعية والمؤسسات التعليمية والدينية من أجل نشر الثقافة المجتمعية ، مشيرا إلى أن الندوة ستشتمل على العديد من المحاضرات المتخصصة والتثقيفية من الجوانب الدينية والاجتماعية والطبية للحد من انتشار الأمراض الوراثية والمعدية. وبين في كلمته أن الأمراض الوراثية والتشوهات الخلقية تصيب ما نسبته 3-4 % من المواليد مما يعرض الطفل المصاب لمرض وراثي أو عيب خلقي أو تأخر عقلي ناتج عن خلل في الجينات والذي يؤدي بدوه للوفاة المبكرة أو البقاء تحت العلاج داخل المستشفيات لفترات طويلة أو زيارتها بشكل متكرر والذي ينتج عنه أعباء اقتصادية و اجتماعية ونفسية وخيمة، لذلك أتتفكرة إجراء الفحص الطبي قبل الزواج والذي اقره علماء الشريعة وحضي بموافقة ولاة الامر واعتمدته وزارة الصحة كبرنامج وقائي للكشف عن بعض الأمراض الوراثية والمعدية لدى المتقدمين للزواج، مفيدا أن شهادة الفحص تعد ورقة رسمية أساسية لا يتم عقد الزواج بدونها بغض النظر عن اتباع المقدمين على الزواج على رأي المشورة الطبية من عدمه. إلى ذلك تناول مساعد مدير الشؤون الصحية للخدمات العلاجية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري” أهمية عقد مثل هذه الندوة العلمية بجامعة أم القرى والتي تشكل توءامة جديدة بين الشؤون الصحية وجامعة أم القرى من اجل الارتقاء بمفهوم التوعية والتثقيف الصحي خاصة للفئات المقبل على الزواج من الجنسين داخل المجتمع ، وذلك من أجل صون المجتمع وقايته من الامراض المعدية والوراثية التي تشكل عبئاً اجتماعياً واقتصادياً على الفرد والاسرة والمجتمع ، مشيراً إلى أهمية مشروع الفحص المبكر ما قبل الزواج الذي أقرته الدولة رعاها الله من أجل اكتشاف الأمراض المعدية والوراثية لحماية المجتمع وصونه من تلك الامراض التي تتفشى نتيجة الزواج المبني على عدم المشورة الطبية ومما ينتج عنه أمراض مستعصية. وأفاد أن هناك ثلاثة مراكز للفحص ما قبل الزواج بثلاثة مستشفيات بالعاصمة المقدسة في كل من مستشفى حراء ،والولادة والاطفال ، والنور التخصصي ، مضيفاً أن مديرية الشؤون الصحية تعمل حالياً على أنشاء مركزين أخرين في كل من مستشفيي خليص والكامل من أجل اكتشاف مثل هذه الامراض لدى المصابين بها ،موضحا أن مديرية الشؤون الصحية وفرت عيادة للمشورة الصحية والطبية بمستشفى الملك فيصل بمكة المكرمة . من جهته تحدث وكيل الجامعة الدكتور ياسر بن سليمان شوشو ” عن أهمية التوعية الصحية بشكلها العام وتثقيف المجتمع حول الكشف المبكر لاسيما المقبلين على الزواج حول للتعرف على الأمراض الوراثية والوبائية للحد من أنشارها وتوفير سبل العلاج والوقاية منها ، مرحباً بالتعاون البناء بين الجامعة ومديرية الشؤون الصحية بالمنطقة للقيام بالجوانب التثقيفية والتوعوية للمجتمع وليودي كل منها الرسالة المنوطة به لإكمال الرسالة التي تؤديها هاتين الجهتين وفق أسس علمية واضحة ونتائج بحثية مقننة من منظور طبي بالدرجة الأولى تسقله رؤيتين شرعية واجتماعية جميعها تدلوا براها لتحاور وتناقش وتثقف المجتمع. وفي ختام كلمته شكر بإسم معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس مديرية الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة على دورهم البناء كما شكر القائمين على المركز الطبي الجامعي على جهوده المباركة ،متمنياً لجميع المشاركين في هذه الندوة العلمية التوفيق والسداد. عقب ذلك كرم وكيل الجامعة المشاركين في هذه الندوة ثم انطلقت الندوة العلمية بمحاضرة للنائب منسق برنامج الزواج الصحي بإدارة المختبرات وبنوك الدم بالعاصمة المقدسة حسن مرزوق الطويرقي بعنوان ” الزواج الصحي ” كما القى أخصائي أمراض الدم بمستشفى الملك عبدالعزيز بمكة المكرمة الدكتور حسين موسى كراوغ محاضرة حول (أمراض الدم الوراثية وأهمية الاستجابة للمشورة الطبية ) ، وتناول طبيب إدارة الصحة العامة بمديرية الشؤون الصحية بالعاصمة المقدسة الدكتور سيف بن مطير السعيدي موضوع ( الالتهاب الكبدي الفيروسي ) ومحاضرة بعنوان ( الإيدز والزواج) تلاه الدكتور يوسف حسن مغربي من إدارة المختبرات بالعاصمة المقدسة بتناوله موضوع( المنظور الشرعي ماقبل الزواج) ، وتحدث الدكتور محمد بن مسفر القرني من قسم الخدمة الاجتماعية بكلية العلوم الاجتماعية بالجامعة عن ( الزواج الصحي من المنظور الاجتماعي ) . بعد ذلك انطلقت فعاليات الندوة بشطر الطالبات بمحاضرة لمنسقة برنامج الزواج الصحي ورئيس فريق عمل برنامج الزواج الصحي بمستشفى الولادة والأطفال بالعاصمة المقدسة الدكتورة هدى نور الدين فلمبان بمحاضرتين الاولى حول (الزواج الصحي) والاخرى عن ( أمراض الدم الوراثية وأهمية الاستجابة للمشورة الطبية )، عقبتها الدكتورة فاتن عمران ربيع أخصائية الأمراض المعدية بمستشفى الملك فيصل بمكة المكرمة باللقاء محاضرتين عن ( الالتهاب الكبدي الفيروسي ) الاخرى حول ( الايدز والزواج) ،كما تطرقت الدكتور زينب محمد الفلاتي أستاذ مساعد بكلية الشريعة والدراسات الاسلامية بجامعة أم القرى إلى موضوع ( المنظور لفحص ماقبل الزواج) . واختتمت الندوة بمحاضرة للأخصائية الاجتماعية بمستشفى الولادة والاطفال بمكة المكرمة خديجة شعيب بكاري بمحاضرة لها عن ( الزواج الصحي من المنظور الاجتماعي).

 

DSC_5193 DSC_5203 DSC_5205 DSC_5213 DSC_5214 DSC_5223 DSC_5254

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.makkah-now.com/223911.html

حساب التويتر
وسيط مكة الآن
تطبيق مكة الآن